حبها يكّوي

وجد الشاعر الكبير قصاصة شعر رائعة في جيب بدلته التي احضرتها خادمته للتو من المكوجي وبعد التحقق عرف انها رسالة حب بينهما ، أعجب الشاعر  بها وفعل خيراً حينما ساعدهم على الأرتباط ثم استأذنه ليعرضها على اشهر الملحنين وبعد غنائها حققت انتشار واسع ثم تهافت المطربين على ذلك المكوجي ليلحقوا على ما تبقى من قصاصاته الشعرية التي يبعث بها لمحبوبته الخادمة من خلال بدلة سيدها حتى أصبحت قصائده عنوان المرحلة .  

الحب يتنفسه البسطاء ويتغنى به رواد القاعات الوثيرة. 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s